مدرسة ترميم الاثار
 
الرئيسيةترميم عضوىالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المجموعه الجنائزيه للملك زوسر بسقاره

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مدير المنتدى / محمد نصير
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 114
نقاط : 382
تاريخ التسجيل : 13/05/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: المجموعه الجنائزيه للملك زوسر بسقاره   السبت يوليو 17, 2010 9:58 pm

اولا نبذه عن الملك زوسر :
هو مؤسس الأسره الثالثه الفرعونيه التى تعد بدايه الدوله القديمه وصاحب المقبره العظيمه فى سقاره المعروفه باسم الهرم المدرج له القاب اخرى مثل "نثر خت" بمعنى جسد الأله كما استخدموه على اثاره وقد اتخذ لقب جسر بمعنى "المقدس" .

اتخذ الملك زوسر من مدينه منف عاصمه للبلاد واهتم باستخراج النحاس من سيناء ومد حدود مصر جنوبا الى ما بعد الشلال الاول بعد ان بسط نفوذه على النوبيين واستمر اسمه يتردد فى العصور المتاخره نظرا لاهميه مجموعته الجنائزيه ويقال انه قد حكم حوالى تسع وعشرين سنه من 2630: 2611 ق.م .

وقد سجلت البرديه تورين اسم الفرعون زوسر بالمداد الاحمر بين اسماء ملوك الدوله القديمه تأكيدا لتميزه واهميه عهده .
وفى عهد الملك زوسر زادت اهميه مدينه " اون " او عين شمس التى اهتى علماؤها الى ابتداع التقويم المدنى السنوى الذى يجمع بين خصائص التقويمين النجمى والشمسى وتم العمل به حوالى 2773 ق.م .

وللملك نقش فى جزيره باسوان حيث انها تحكى مجاعه حدثت فى عهده بسبب نقص الفيضان فقام بتقديم القرابين لمعبود الشلال " خنوم "

ثانيا نبذه عن وزيره ايمحوتب :

هو اول وزير من عهد قدماء المصريين واول مهندس معمارى واول طبيب معروف الاسم .
وقد احدث ايمحوتب تغييرا جذريا فى العماره يتمثل فى النقاط التاليه:
(1)
استخدام الحجر على نطاق واسع وهو مالم يكن معمولا به من قبل حيث كان الطوب اللبن ماده البناء الاساسيه .
(2)
بدايه اتخاذ المقبره للشكل الهرمى .
(3)
تقليد خصائص العماره النباتيه التى حققها اسلافه فى الطوب اللبن فى العماره الحجريه
ولقد اشرف ايمحوتب على بناء المجموعه الهرميه للملك زوسر والتى تتكون من الهرم المدرج ,بهو المدخل ,معبد حب سد, المعبد الجنائزى , ناووس التمثال ,المقبره الجنوبيه بيت الشمال وبيت الجنوب ثم السور الذى يحيط بالمجموعه كلها .
ولا نعرف حتى الان معرفه اليقين اذ كان ايمحوتب قد بدأ حياته فى الوظيفه فى ايام زوسر ام فى ايام ابيه ولكننا نرى اسمه مكتوب على قاعده احد تماثيل زوسر ويذكر القابه ومنها انه كان المشرف على ماليه الوجه البحرى واول رجل بعد الملك والمشرف على اداره البيت العظيم ( القصر ) والنبيل الوراثى , وكبير كهنه هليوبوليس , ورئيس المثالين , ورئيس النجارين .

وفى الوثائق التى ترجع الى عصور احدث نراهم يشيرون الى ايمحوتب ويلقبونه بلقب وزير ومدير اعمال الوجه القبلى والوجه البحرى , والمشرف على المدينه الهرميه وكبير الكهنه المرتلين للملك زوسر وكاتب كتاب الاله ومن المحتمل ان تكون هذه الالقاب اغدقت عليه فى العصور التاليه .

ثالثا الهرم المدرج :
هذا الهرم هو مقبره زوسر ثانى ملوك الاسره الثالثه الذى يرجع تاريخه الى 3000ق.م تقريبا وقبل عصر زوسر كان اعظم مثل للبناء بالحجر فى مصر هو حجره الدفن بأبيدوس الخاصه بالملك خع سخموى من ملوك الاسره الثانيه .
وصفه : طوله 17 قدم وعرضه 10 اقدام وارتفاعه ينقص قليلا عن سته اقدام , بينما نجد فى سومر ان جدران المقابر الملكيه المبنيه بالحجر الجيرى الخشن , والخاصه بملوك الاسره الاولى فى اور تمثل مدى التقدم المعمارى السومرى فى عصر لا يبعد كثيرا عن خع سخموى وبذلك يكون زوسر استطاع بقفزه واحده ان يصل الى اقامه بناء حجرى , يعد عظيما لو قسناه بأى مقياس .
وليس هرم زوسر هرما كاملا بمعنى الكلمه , بل هو مجموعه مصاطب تعلو الواحده فوق الاخرى , وعلى ذلك فأن هذه هى المحاوله الاولى والاخيره للوصول الى الهرم الكامل .
وفى عام 1925م عثر السيد فيرث فى السرداب فى المقصوره السريه المخصصه لتمثال المتوفى على تمثال "الكا" للملك زوسر ,وهو قطعه فنيه رائعه تشهد بان الاوضاع التقليديه الملكيه التى اصبحت فى التاريخ المصرى المتأخر متعارفا عليها , لم تكن قد اصبحت بعد نموذجا يحتذى بها .
وقد وجدت احدى الحجرات فى التخطيط السفلى اسفل الهرم مملؤه بالاوانى الحجريه (معظمها من المرمر والديوريت) وكان بعضها منقوشا باسماء اسلاف زوسر .

وعثر فى حجره واحده على ثلاث لوحات من الحجر الجيرى الناعم عليها رسوم جميله من النقش البارز بروزا خفيفا .

" معبد الحب سد "

اقيم هذا المعبد للأحتفال بمرور ثلاثين عاما على تولى الملك الحكم وذلك ليثبت لشعبه انه مازال يتمتع بالقوه التى تمكنه من الاستمرار فى الحكم وقد بنى فى المدخل لهذا المعبد حائط مستدير يعتبر اول حائط يبنى بهذا الشكل الهندسى فى تاريخ العماره .

وقد اقيم هكذا ليساعد الملك على الانتقال من المعبد الصغير الواقع عند مدخل المعبد وهو يجرى بطريقه طقسيه دينيه ليدخل الى المعبد الثلاثينى ولقد صور الملك فى بعض الغرف الموجوده تحت الهرم وهو يجرى بهذه الطريقه .
ومعبد اليوبيل كان يحوى عده مقاصير لها واجهات على مستوى معمارى فنى رفيع واول ما يقابلنا فى هذا المعبد ذلك الرصيف المرتفع ذو الدرجات من الجانبين التى كان يرتقيها الملك ليجلس على عرشين يمثلان الوجه البحرى والوجه القبلى وكان على الملك اجراء الطقوس الدينيه على كل عرش على حده ليجدد صفته الملكيه المزدوجه ملكا للوجهين القبلى والبحرى
اما اهم اجزاء هذا المعبد فقد كانت المقاصير التى توجد على جانبيه من الشرق والغرب والمقاصير الغربيه كانت تمثل مقاطعات الوجه القبلى

بيت الجنوب :

يؤدى معبد اليوبيل ( معبد الحب سد )من بابه الشمالى الى فناء يوجد به مبنى من الحجر الجيرى الجيد كانت واجهته مزينه بأفريز يمثل علامه (حكرـhkr) الهيروغليفيه ويوجد بالواجهه ايضا عمودان يشبهان الحزمه النباتيه تتدلى منهما ورقتا شجر والمبنى عباره عن ردهه صغيره من الداخل تنتهى بممر صغير نحو الشرق وفى نهايته نجد ثلاث مشكاوات ربما كانت تحوى تماثيل لالهه مختلفه والجدير بالذكر هنا هو الاشاره الى الكتابات الهيراطيقيه المسجله بالمداد الاسود والتى ترجع الى عصر الاسره التاسعه عشر وتشير تلك الكتابه الى جمال وروعه البناء وانه يزهو ويتلألأ مثل الألهه رع
بيت الشمال: خلف بيت الجنوب مباشره وهو يشبهه تماما والاختلاف هنا فى الثلاثه اعمده التى اعيد ترميمها حديثا حيث تمثل نبات .
ولعل منزلا الجنوب والشمال قد اقيما ليؤكدا على سيطره الملك السياسيه والدينيه على شطرى الوادى الشمالى والجنوبى .

المعبد الجنائزى :

يوجد فى شمال الهرم وذلك بخلاف ما اتبغه الملوك فيما بعد عندما شيدوا معابدهم الجنازيه فى الجانب الشرقى من اهراماتهم والمعبد فى حاله سيئه من التدمير ومن الصعب تتبع تخطيطه وليس من السهل على المرء ان يميز من عناصره الا القليل جدا اذ يمكن مشاهده بعض قواعد الاعمده وبقايا جدران حمامين .
وفى الجدار الجنوبى لهذا المعبد يوجد الممر المؤدى الى المدخل الشمالى للهرم وهو مغلق حاليا للجمهور لخطورته .
السرداب : عباره عن غرفه صغيره مغلقه تماما مستنده على الواجهه الشماليه للهرم وعند الكشف عنها كانت تحوى تمثالا للملك زوسر نقل الى المتحف المصرى ووضع بدلا منه نموذج يطابقه تماما .
ونلاحظ فتحتين فى السرداب من الامام يمكن للزائر ان يرى منها نموذج التمثال الموضوع مكان التمثال الاصلى ويفسر العلماء وجود هاتين الفتحتين برغبه الملك فى ان يشاهد تمثاله العالم الخارجى من خلالهما او ربما لكى يستقبل التمثال البخور منهما وهناك رأى ثالث يقول بأنهما صنعا لكى يرى التمثال النجم الملكى الشمالى .


غرفه الدفن اسفل الهرم :


نصل الى غرفه الدفن بواسطه منحدر لايلبث ان يتحول الى ممر فى الصخر موجود فى البناء الغربى من المعبد الجنائزى .
وهذا الممر يوصل الى بئر مربع طول كل جانب منها 7 م وعمقها 28م ويوجد حجره الدفن التى شيدت من حجر الجرانيت الوردى فى اسفل هذا البئر وتوجد فتحتين اسطوانتين فى سقف حجره الدفن تسمح بانزال جثمان الملك " جسر" وكانت الفتحه مسدوده بكتله كبيره من حجر الجرانيت الوردى تزن ثلاثه اطنان ونصف وغير هذا فهناك العديد من الممرات والغرف التى حفرت فى الصخر الطبيعى تحت بناء الهرم وتشعبت فى اتجاهات مختلفه باطوال متباينه وعلى اعماق ووجد بها عشرات الالاف من الاوانى الحجريه الضخمه ويعتقد ان عددها يزيد عن اربعين الف اناء من الحجر والجرانيت والديوريت والشست.

وهى تمثل الاتقان الذى وصلت اليه صناعه الاوانى فى عهد الملك "جسر" .
وقد زين احد جدران هذه الغرف بثلاثه ابواب وهميه . ويضم الجزء الذى اضيف الى المقبره فى المخطط الثالث احدى عشر بئرا عميقا يؤدى كلا منهما الى بعض افراد الاسره المالكه اما بقيه الدهاليز فقد كانت عباره عن مخازن .






موقع سقاره على الخريطه







مساقط للمجموعه الجنائزيه






















يؤدى هذا البهو لممر مستعرض منه الى فناء مفتوح يعرف بــــــ (فناء الحب) سد أو فناء العيد.











صوره للسقف ويظهر فيه زخرفة جزوع النخل النباتية ممثله بالحجر الجيرى


هذا الممر الطولى يصل إلى ردهة طويله مثل على جانبيها مصراعى باب مفتوح ، ومنها لبهو طويل ذى أعمده جانبية مرتبطة بالجدران بواسطة الحوائط الساندة وهو تقليد للعمارة النباتية ويبلغ عدد الأعمدة 40 عموداً يمثل كل منها حزمة من نبات البردى او الغاب

ويقل سمك العمود كلما ارتفعنا لأعلى،السقف مرمم حديثاً يعتقد ان بين تلك الأعمده كانت توجد تماثيل لزوسر فى تلك الحجرات الصغيرة تمثله كملك للوجه البحرى والقبلى فى الجهتين الشمالية و الجنوبيه من البهو.

المدخل من الناحيه الغربية





صورة للواجة لبيت الجنوب ونلمح فى أعلاها زخرفة الخكر وكذلك العمودي


صورة للكتابات الهيراطيقية بالمداد الأسود




صورة لبيت الشمال ويوجد أعمدة البردى الثلاث فى الواجهة





الطريق والممر الذى يربط بين كل من بيتى الشمال والجنوب






















صورة توضح أطلال المعبد الجنائزى والذى يصعب تميزه معمارياً





صورة تبين الأعمدة التى كان يرتكز عليها بناء

المعبد الجنائزى ، والمتأثرة بالعماره النباتيه









منظر للسلم الهابط إلى أسفل المقبرة الجنوبية.


















منظر من إحدى حجرات المقبرة ونلاحظ زخرفة الفيانس الأزرق البديعة.








لوحة تصور الملك زوسر من المقبرة الجنوبية.









مقطع داخلى للهرم يبين تركيب الهرم من الداخل



غرف الدفن أسفل الهرم المدرج


vالمصادر والمراجع :

vكتاب : العمارة فى مصر القديمة - لمحمد أنور شكرى

vكتاب أهرامات مصر - ترجمة دكتور/ أحمد فخرى للدكتور/ادوارز

vكتاب : معالم تاريخ وحضارة مصر - للدكتور/ سيد توفيق

vكتاب : تاريخ العمارة القديمة وأثارها - للدكتور/ اسكندر بدوى

vكتاب : حضارة مصر القديمة وأثارها - للدكتور/ عبد العزيز صالح

vكتاب : الأهرامات المصرية - لأحمد فخرى

vكتاب : arts and architecture in incient egypt للدكتور وليم ستيفن

vكتاب : أهم المعالم الأثريه بمنطقة سقاره – للكاتب منير بسطا

v كتاب: مواقع ومتاحف الأثار المصرية. الخليج العربى للطباعه. القاهره 2001 ص 138 للدكتور/ عبد الحليم نور الدين

v معجم: الحضاره المصرية القديمة الهيئة المصرية العامه للكتاب القاهرة1994 ص 147. ترجمة دكتور / أمين سلامه للدكتور/جورج بوزنر

v موسوعة مصر الحديثة المجلد العاشر الأثار الهيئة المصرية العامه للكتاب 1996 ص 50 للدكتور/ عبد الحليم نور الدين

v www.yalagam3a.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rarc-school.yoo7.com
 
المجموعه الجنائزيه للملك زوسر بسقاره
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة ترميم الاثار :: مدرسة ترميم الاثار :: المناطق والمتاحف الاثرية-
انتقل الى: